عمليات تحويل المسار بالتقسيط.. نعم أصبح بإمكانك أن تخسر وزنك دون أن تدفع تكاليف العملية دفعةً واحدة، فالكثير من مرضى السمنة يُريدون اتخاذ خطوات إيجابية بشأن خضوعهم لإحدى جراحات السمنة لكنّ التكلفة المادية أحيانًا تقف عائقًا أمام اتخاذ تلك الخطوات.

في الآونة الأخيرة، سمحت العديد من عيادات جراحة السمنة بإمكانية خضوع المرضى لـ عمليات تحويل المسار بالتقسيط، الأمر الذي سهل اتخاذ القرار على الكثير من المرضى ممن كانوا يشكون ارتفاع أسعار هذا النوع من العمليات.

أسعار عمليات تحويل المسار بالتقسيط

قبل التعرف على التكاليف المادية لـ عمليات تحويل المسار بالتقسيط، نُوضح لك بإيجاز ماهية عملية تحويل المسار. تحويل المسار واحدة من جراحات علاج السمنة المفرطة التي تشمل قص المعدة ليُصبح حجمها بحجم الجيب الصغير، ثم توصيل هذا الجيب بالأمعاء الدقيقة مع تجاوز الجزء الأول منها.

يبدأ سعر عملية تحويل المسار في عيادات سيتي كلينيك الدكتور أحمد إبراهيم -استشاري جراحات السمنة المفرطة والسكر- من 58000 ألف جنيه مصري، وهذا السعر قد يختلف بحَسَب حالة المريض وما قد يحتاجه من فحوصات أو تحاليل أو رعاية طبية مُخصصة.

مميزات عمليات تحويل المسار بالتقسيط

تمتاز عمليات تحويل المسار بالعديد من المميزات التي تجعلها إحدى جراحات علاج السمنة الفعالة في التخسيس، فالخضوع لتلك العملية يُوفر المميزات الآتية:

  1. إنقاص الوزن تدريجيًا والحد من كميات الطعام المُستهلكة، وهي ميزة مُتوقعة خصوصًا عندما نعلم أن هذه العملية تشمل فصل جيب أو جزء صغير من المعدة ليكون هو المسؤول عن استقبال الطعام وامتصاصه، إلى جانب تجاوز الجزء الأول من الأمعاء.
  2. التخلص من مرض السكري من النوع الثاني، فتلك العملية تُحسن حساسية مستقبلات الإنسولين (الهرمون المسؤول عن حرق الجلوكوز).
  3. تسهيل الحركة وتحسين قدرة الشخص على ممارسة الأنشطة البندية دون الشعور بالإجهاد.
  4. علاج خشونة الركبة والمفاصل نتيجة تقليل الحِمل الزائد الواقع على العظام والمفاصل.
  5. الوقاية من أمراض القلب والأوعية الدموية.
  6. تعزيز الثقة بالنفس وحب الذات، فعندما يمتلك الشخص جسمًا مثاليًا وصحة جيدة، تزداد ثقته بنفسه ويختفي الاكتئاب الذي كان يشعر به بسبب زيادة الوزن وما يصاحبها من مشكلات نفسية وصحية.

بالإضافة إلى ما سبق من مزايا، فإنَّ عمليات تحويل المسار بالتقسيط تُتيح لك الوصول إلى الوزن المثالي دون أن تقلق بشأن التكاليف المادية، فيمكنك تسليم مُقدم بسيط، ثم دفع المبلغ المتبقي على مراحل.

شروط الخضوع لـ عمليات تحويل المسار

الخضوع إلى التدخلات الجراحية تتطلب توفر شروط مُعينة في المريض للحصول على أعلى معدلات النجاح وتفادي أي مخاطر مُحتملة.

تشمل شروط الخضوع لـ عمليات تحويل المسار بالمنظار:

  • وصول مؤشر كتلة الجسم (BMI) إلى 40 كجم/م2، أو 35 كجم/م2 مع وجود إحدى مضاعفات السمنة مثل ضيق التنفس أثناء النوم (sleep apnea)، أو أمراض القلب وارتفاع ضغط الدم، أو مرض السكر.
  • التوقف عن تناول أدوية السيولة أو مضادات التجلط بفترة مُعينة يُحددها الطبيب قبل الخضوع للعملية، وهذا بهدف تفادي حدوث نزيف داخل غرفة العمليات أو بعد الجراحة.
  • امتلاك حالة صحية جيدة، ويتأكد الطبيب من هذا الشرط بالاطلاع على نتائج الفحوصات والتحاليل التي تشمل وظائف الكلى، ووظائف الكبد، وصورة الدم الكاملة، ورسم القلب.

هل يلتزم المرضى بنظام غذائي بعد عمليات تحويل المسار؟

هناك العديد من التعليمات التي تخص نظام الأكل بعد هذا النوع من العمليات، ويُقسم الطبيب مرحلة الاستشفاء إلى مراحل زمنية، وتتضمن كل مرحلة نظام غذائي مُعين:

المرحلة الأولى: تشمل شُرب السوائل فقط، كالماء والعصائر الخالية من السكر.
المرحلة الثانية: يمكن إضافة الأكلات المهروسة مثل البطاطس والكوسة، إلى جانب بعض الأكلات سهلة الهضم مثل الزبادي والشوربات.
المرحلة الثالثة: تتضمن تناول الأكل العادي لكن بكميات مُحددة للحفاظ على معدل إنقاص الوزن المطلوب.

المدة الزمنية التي تستغرقها كل مرحلة من تلك المراحل يُحددها الطبيب المختص أو اختصاصي التغذية الموجود في الفريق الطبي المعاون لجرَّاح السمنة.

هل يمكن حجز عملية تكميم المعدة بالتقسيط؟

تعرف على المزيد من المعلومات عن عمليات تحويل المسار بالتقسيط وكذلك عمليات تكميم المعدة بالتواصل مع عياداتنا.