عمليات تحويل المسار هي التقنيات الأحدث في مجال جراحات السمنة، وهناك العديد من التقنيات التي تستخدم في إجراء عملية تحويل مسار المعدة. سوف نتطرق في هذا المقال إلى معرفة تلك التقنيات.. تابع معنا المقال لتجد المزيد من المعلومات.

أنواع عمليات تحويل المسار

طُورت عمليات تحويل المسار خلال العقود الماضية لتشمل ثلاثة أنواع من العمليات سوف نتطرق إلى شرحها تفصيلياً من خلال السطور القادمة.

الفكرة الرئيسية في عمليات تحويل المسار هي تصغير حجم المعدة وتحويل مسار امتصاص الطعام لتحقق التالي:

  • الحد من استيعاب المعدة للطعام، وبالتالي الحد من كمية الطعام في الوجبة الواحدة، مما يؤدي إلى انخفاض عدد السعرات الحرارية الواردة للجسم على مدار اليوم، مما يجبر الجسم على الحصول على الطاقة اللازمة للقيام بالعمليات الحيوية والأنشطة اليومية من الدهون المخزنة بداخله.
  • الحد من امتصاص الطعام في الأمعاء الدقيقة، مما يساعد على تقليل السعرات الحرارية الواردة للجسم وفقدان الوزن الزائد.

عملية تحويل مسار المعدة التقليدية

هي أولى التقنيات المتبعة في عمليات تحويل المسار، والتي تعتمد آلية تنفيذها على ما يلي:

  • إجراء من 4 إلى 6 شقوق جراحية صغيرة في منطقة البطن لإدخال المنظار وأدوات الجراحة الدقيقة ليتم من خلالها تنفيذ الجراحة.
  • فصل جزء صغير من المعدة لتكوين جراب معدي صغير يتسع لاستقبال نحو 28 جرامًا فقط من الطعام.
  • قص الأمعاء على بعد 75 سم من بدايتها، لتوصيل الجزء السفلي منها بالجراب المعدي، مما يؤدي إلى الحد من امتصاص الطعام.
  • توصيل الطرف المتبقي من الأمعاء بنهاية الأمعاء مرة أخرى للسماح بعبور العصارة المعدية من الجزء الأكبر من المعدة للأمعاء ليساعد في عملية الهضم.

مما سبق يتضح وجود وصلتين في الجهاز الهضمي:

  1. وصلة بين الجراب المعدي والأمعاء.
  2. وصلة بين نقطتين على مسافات متباعدة في الأمعاء.

عملية تحويل مسار المعدة المصغرة

  • إجراء عدة شقوق لا يتخطى حجم كل منها السنتيمتر الواحد في منطقة البطن لإدخال المنظار والأدوات الجراحية.
  • تقسيم المعدة إلى جزئين، الجزء المنحني الأكبر الذي لا يمر به الطعام، والجراب المعدي الطويل الذي يمر به الطعام.
  • توصيل الجراب المعدي بالأمعاء على بعد 2 متر من بدايتها.

تعد عملية تحويل مسار المعدة المصغرة هي الأسهل تقنياً والأقل مضاعفات، نظراً لوجود وصلة واحدة فقط في الأمعاء، كما أن الجراب المعدي أكبر من نظيره في عملية تحويل المسار التقليدي بحوالي 8-10 أضعاف مما يساعد في حل مشكلة سوء التغذية بعد العملية.

مميزات عمليات تحويل المسار

إذا كنت ترغب في الخضوع لإحدى عمليات تحويل المسار، فإليك مميزاتها حتى يتسنى لك اتخاذ القرار:

  1. فقدان الوزن السريع، إذ يصل معدل فقدان الوزن خلال السنة الأولى بعد العملية إلى 70% من الوزن الزائد.
  2. الحد من امتصاص الطعام، وخاصةً الحلويات، فهي العمليات الأنسب لمدمني الحلويات.
  3. تساهم في علاج العديد من المشكلات الصحية، ومن بينها:
  • مرض السكري من النوع الثاني.
  • أمراض القلب وتصلب الشرايين.
  • توقف التنفس أثناء النوم.
  • آلام المفاصل.
  • الجلطات وخطر التعرض للسكتات الدماغية.
  • العقم لدى الرجال والنساء.
  • الاكتئاب الناتج عن عدم الرضى عن مظهر الجسم.

الفئات المرشحة للخضوع لـ عمليات تحويل المسار

ليست كل زيادة في الوزن توصف بالسمنة المفرطة، إذاً كيف تعرف أنك مصاب بالسمنة؟

عليك حساب مؤشر كتلة الجسم (BMI)عن طريق قسمة الوزن بالكيلوجرام / مربع الطول بالمتر. فعلى سبيل المثال إذا كان وزنك 120 كيلو وطولك 170 سم فإن مؤشر كتلة الجسم = 120/ 2(1.7) = 41 كجم.

يشير مؤشر كتلة الجسم إلى معدل الزيادة في الوزن عن الوزن المثالي، فإذا كان ≥ 40 أو يتراوح ما بين 35-40 مع الإصابة بأحد الأمراض المزمنة، إذاً فأنت مرشح للخضوع إلى إحدى عمليات تحويل المسار.

نصائح ما بعد عمليات تحويل المسار

عملية تحويل مسار المعدة هي الخطوة الأولى في رحلة التخلص من الوزن الزائد، فبعد إجراء العملية يجب الالتزام بالتالي:

  1. اتباع نظام غذائي صحي متعدد الوجبات غني بالعناصر الغذائية الأساسية للجسم.
  2. مضغ الأكل جيداً.
  3. عدم شرب الماء أثناء تناول الطعام.
  4. الابتعاد عن تناول المشروبات الغازية.
  5. تغيير نمط الحياة إلى نمط رياضي للحفاظ على الكتلة العضلية وشد ترهلات الجلد التي تحدث مع الفقدان السريع للوزن.
  6. تناول المكملات الغذائية الموصوفة من قبل الطبيب لتجنب سوء التغذية.

مضاعفات عمليات تحويل المسار

مضاعفات قريبة المدى:

  • النزف والعدوى نتيجة الإجراء الجراحي.
  • تسريبات من أماكن تدبيس المعدة.

مضاعفات بعيدة المدى:

  • سوء التغذية.
  • تكون حصى المرارة.
  • الإصابة بالفتق الجراحي.
  • متلازمة الإغراق، نتيجة سرعة انتقال الطعام من المعدة للأمعاء، ويصاحبها انتفاخ البطن والقيء والغثيان والإسهال وزيادة معدل ضربات القلب.

لتجنب المضاعفات السابق ذكرها عليك اختيار الدكتور أحمد إبراهيم أفضل الأطباء المتخصصين في جراحات السمنة، والذي يمتلك خبرة على مدار سنوات في إجراء عمليات تحويل المسار.

عوامل تحديد تكلفة عملية تحويل المسار

تُحدد تكلفة عملية تحويل المسار بناءً على العديد من العوامل من بينها:

  • خبرة الطبيب.
  • الخدمات الفندقية التي تقدمها المستشفى.
  • نوع الدباسات الجراحية المستخدمة في العملية.

يحدد الطبيب نوع عملية تحويل المسار على حسب حالة المريض الصحية ووزن المريض. استشر طبيبك ولا تتردد في اتخاذ القرار.