كبسولة تكميم المعدة حل بسيط للتخلص من درجات السمنة المتوسطة دون اللجوء إلى العمليات؛ فبالرغم من نجاح عمليات علاج السمنة مثل تحويل المسار وتكميم المعدة بالمنظار في إنقاص وزن الكثير من المرضى إلا أنها ما زالت حلولًا تؤدي إلى بعض المضاعفات المُحتملة.

لذا تقدّم العلم ووجدنا حلولًا أكثر سهولةً وبساطة تُمكِّن المريض من إنقاص وزنه بدون جراحة، ومن أبرز تلك الحلول “كبسولة تكميم المعدة” أو ما يُطلق عليها بـ الكبسولة المبرمجة، فهي إجراء آمنٌ ومُعتَمَد عالميًا من قِبَل هيئة الغذاء والدواء الأمريكية (FDA).

كيف تَعمَل كبسولة تكميم المعدة؟

يخلط بعض الأشخاص بين مفهوم تكميم المعدة والكبسولة المبرمجة، لذا يُشار إليها أحيانًا باسم “كبسولة تكميم المعدة” والصواب: أن الكبسولة المُبرمجة لا علاقة لها بجراحة تكميم المعدة بالمنظار، فتلك الجراحة تعتمد على تصغير حجم المعدة بالقص.

أما الكبسولة المبُرمجة بُنيت فكرة عَملها على تصغير حجم المعدة وتقليل سعتها الاستيعابية عن طريق ملء جزء من حجمها دون الحاجة إلى إجراء تدخل جراحي، مما يُزيد من شعور الامتلاء والشبع بكميات قليلة من الوجبات، وبالتالي يفقد المريض وزنه.

تلك الكبسولة مُتصلِّة بقسطرة دقيقة للغاية تُوضع داخل المعدة على النحو الآتي:

  • يبتلع المريض الكبسولة المبرمجة بشُرب كوب من الماء تمامًا كأي كبسولة دواء.
  • بعد أن تصل الكبسولة إلى المعدة، تُملأ بمحلولٍ ملحي من خلال القسطرة المُثبتة في نهايتها، ثُم تُسحب تلك القسطرة من فم المريض بدون أي شعور بالألم.
  • يستغرق هذا الإجراء نصف ساعة تقريبًا، ويُغادر المريض عيادة الطبيب في اليوم نفسه بعد ساعتين من الإجراء للاطمئنان على حالته الصحية والتأكد من عدم حدوث أي رد فعل من جسمه تجاه الكبسولة.

مَن المريض المؤهل لتركيب كبسولة المعدة؟

كبسولة المعدة تُناسب أصحاب السمنة من الدرجة المتوسطة؛ أي الذين يمتلكون وزنًا زائدًا بمقدار 15 إلى 25 كيلوجرامات عن الوزن المثالي.

يُحظر تركيبها في الحالات التالية:

  • السمنة المفرطة ممن يزيد مؤشر كتلة جسمهم (BMI) عن 30 كجم/م2 (يُحسب بقسمة وزن المريض بالكيلوجرام على مُربع طوله بالمتر).
  • السمنة الناتجة عن أسباب لا تتعلق بالشهية أو الشره تجاه الطعام، مثل السمنة الناتجة عن خلل في الغدد والهرمونات.
  • الأشخاص الذين أجروا إحدى العمليات الجراحية في المريء أو الجهاز الهضمي سابقًا.
  • الأشخاص المصابون بقُرح المعدة أو أمراض الكلى والكبد المزمنة.

مميزات كبسولة تكميم المعدة

كبسولة المعدة تُساعد على إنقاص الوزن بدون جراحة مما يعني حصول المريض على المزايا الآتية:

  1. تجنُب مضاعفات الجراحة مثل: الالتهاب، والنزيف، وانتقال العدوى.
  2. العودة إلى المنزل في اليوم نفسه دون الحاجة إلى المكوث لفترة طويلة في المستشفى.
  3. سُرعة التعافي بعد تركيب الكبسولة، فهي لا تحتاج إلى فتح البطن أو أي تدخلات جراحية عميقة.
  4. فقدان الوزن في فترة أقصر من عمليات تكميم المعدة وتحويل المسار، إذ يُفقد الوزن الزائد في خلال 6 أشهر تقريبًا.
  5. إمكانية إزالتها بسهولة إن أُصيب المريض بأي مخاطر صحية، على عكس العمليات الجراحية التي تتطلب دخول غرفة العمليات مرةً أخرى لإصلاح المشكلة.
  6. تحسين الصحة العامة للفرد، فإنقاص الوزن بوجهٍ عام سواءً عن طريق الكبسولة الذكية أو غيرها من الطرق يساعد على التخلص من مضاعفات السمنة.

أضرار كبسولات المعدة

هناك بعض الآثارٌ الجانبية المُحتملة التي قد تُصيب المريض بعد تركيب كبسولة تكميم المعدة، وتشمل:

  1. آلام المعدة، وعادةً ما يتحكم الطبيب في تلك الآلام بوصف الأدوية المُسكنة.
  2. انسداد الأمعاء نتيجةً لتَحرُّك الكبسولة من المعدة إلى الأمعاء مُسببةً انسدادها مما يضطر المريض إلى إجراء عملية جراحية لإزالة الكبسولة.
  3. التهاب المعدة وإصابتها بالقُرح.
  4. الشعور بالامتلاء أكثر من اللازم مما يسبب عدم الراحة والقيء المستمر بعد تناول الطعام.

كما يُعاب على كبسولة المعدة أن نتائجها ليست دائمة، إذ يتخلص منها الجسم ويزول تأثيرها بعد فترة زمنية مُحددة.

تُرى كم تستغرق تلك المدة؟ إليك التفاصيل فيما يلي.

مدة بقاء كبسولة المعدة في الجسم

هل تساءلت لماذا تسمى كبسولة تكميم المعدة بـ “الكبسولة المُبرمجة”؟ إليكَ الإجابة: كبسولة المعدة مُبرمجة على أن تغادر جسم المريض بعد فترة مُحددة من خلال صمام أمان.

يتحلل ذلك الصمام بعد مرور 4 أشهر تقريبًا من تاريخ وضع الكبسولة في المعدة، ثُم يتخلص منها الجسم طبيعيًا بإخراجها عن طريق الأمعاء الغليظة.

إن لم يصل المريض إلى النتائج المرجوة بعد إزالة الكبسولة بإمكانه تكرار الأمر ووضع كبسولة جديدة حتى يصل إلى الوزن المناسب (تحت إشراف الطبيب بالتأكيد).

ما هي أفضل كبسولة تكميم المعدة؟

تتعدد انواع كبسولات تكميم المعدة ومن أفضلهم وأكثرهم استخدامًا هو: كبسولة إليبس – Ellipse Capsule لتميزها بما يلي:

  • مُصرح بها دوليًا من قِبَل هيئة الغذاء والدواء الأمريكية (FDA)
  • ذات جودة عالية كما تعطي نتائجًا مؤثرة في إنقاص الوزن خلال مدة زمنية قصيرة.
  • سهلة البلع بمساعدة كوب من الماء دون الحاجة إلى تخدير أو استخدام المناظير.
  • مُبَرمَجة بنظام دقيق يُسهّل تخلص الجسم منها بطريقة طبيعية دون الحاجة إلى تدخل طبي لإخراجها.

نتائج كبسولة المعدة ونسبة نجاحها

تتعدى نسبة نجاح الكبسولة الذكية في إنقاص الوزن 95% إن وُضعت للمريض المناسب وتحت إشراف طبيب متخصص.

يُمكن أيضًا زيادة مقدار الوزن المفقود وتحسين النتائج عن طريق الالتزام بتعليمات الطبيب واتباع نمط حياة صحي يعتمد على تناول الأطعمة الصحية وممارسة الرياضة بانتظام.

سعر كبسولة تكميم المعدة في مصر

تختلف الأسعار حسب العوامل الآتية:

  • نوع الكبسولة المُستخدمة وجودتها.
  • الفحوصات والإجراءات التي تسبق تركيب الكبسولة.
  • المتابعة الطبية للمريض بعد تركيب الكبسولة.
  • شُهرة الطبيب وعدد سنوات خبرته.

ما هو أفضل مكان للحصول على كبسولات المعدة؟

مركز سيتي كلينك لجراحات المفرطة برئاسة الأستاذ الدكتور أحمد إبراهيم – أستاذ جراحات السمنة المفرطة وعلاج السمنة بدون جراحة – هو أول مركز حاصل على شهادة الأيزو 9001:2008 مما يدل على مدى التزامنا بمعايير الجودة العالمية التي تضمن لك الحصول على أعلى نسب النجاح المُمكنة.

للتواصل والاستفسار حول خدمة تركيب الكبسولة المبرمجة يُمكنك الاتصال بأحد فروع مركزنا عبر الأرقام المذكورة في الموقع الإلكتروني.